النجاح في مقابلة العمل

قد تكون المقابلات التي تجرينها للحصول على وظيفة جديدة مثيرة للتوتر، وخاصة إذا أمضيتِ فترة من الوقت بعيدة عن البيئة العملية وذلك للتماشي مع احتياجات طفلك، ومن المحتمل أن تواجه الأمهات الجدد صعوبة في خوض هذه المقابلات بنجاح من بعد قرارهم للعودة إلى العمل، ولمساعدتك في هذه المرحلة نورد لك فيما يلي بعض النصائح التي تساعدك على ترك تأثير إيجابي خلال البحث عن عمل جديد .


وضع جدول أعمال يتناسب مع متطلبات عائلتك

إن محاولة وضع جدول عمل متوازن يتيح لك إتمام المهام المترتبة عليك والحفاظ على سير العمل بشكل طبيعي ويتيح الوقت الكافي للتفاعل مع العائلة والعناية بنفسك قد يمثّل عملاً شاقاً، وتعتبر العديد من الأمهات الجدد العودة إلى العمل إلى جانب تنشئة طفل سليم وسعيد تحدياً كبيراً. إليك بعض الإرشادات التي تساعدك في تحقيق الهدفين .


عودة الأمهات الجدد إلى العمل

رائع أنك خططت للعودة إلى العمل من بعد انقطاعك عنه للاعتناء بعائلتك التي تنمو، وفيما يلي بعض الأمور التي عليك الانتباه إليها خلال هذه الفترة الانتقالية وفي مرحلة الانقطاع عن العمل والتي ستساعدك على تخطي هذه المرحلة بسلاسة .


الموازنة ما بين العمل والعائلة

من الطبيعي أن تكوني مشغولة على الدوام إذا كنت أماً عاملة، لكن الموازنة ما بين العائلة والحياة الشخصية لا يجب أن تكون مهمة مستحيلة. ألقِ نظرة على التقنيات التي قمنا بتجميعها لك، واختاري منها الأنسب لكل جانب من جوانب حياتك، حتى تتمكني من الحصول على طريقة حياة منظمة لك ولعائلتك .


الحفاظ على أجواء هادئة في المنزل: أربعة أمور يتجادل فيها الآباء الجدد

تقع مسؤولية تربية الأطفال على الأم والأب سوياً، ومن السهل الشعور بالإحباط عندما تعتقدين أن شريكك لا يقوم بالمساعدة على أكمل وجه، ومع أن كلا الزوجين يقومان بأفضل ما لديهما، فإن قلة النوم، وتعكر المزاج، وقلة فرصة الحصول على وقت خاص، يؤدي إلى الإحباط والغضب، وينتهي الأمر بجدالات حادة ومتكررة بين الطرفين، والتي يمكنك بكل سهولة تجنبها. إليك بعض الأمر التي يمكن أن تسبب جدالاً بينك وبين زوجك، وكيفية تجنب هذه الأمور :  


التعامل مع موضوع المقارنة

تقوم أغلب الأمهات بمقارنة بعض النواحي المتعلقة بتطور أطفالهم مع تطور الأطفال الآخرين، وبالرغم من كونه طبيعياً أن تسألي صديقتك متى بدأ طفلها بالحبو، ومن ثم التساؤل عن عدم بدء طفلك بذات العمل، فإنه أمر يتوجب عليك تجنبه، لأن ذلك من شأنه أن يوترك ويسلبك فرحة مراقبة طفلك ينمو ويكبر بطريقته. لمساعدتك في الحفاظ على نظرة صحية وإيجابية لهذه الأمور، إليك بعض النقاط التي ستساعدك على تجنب الوقوع في فخ المقارنة بخصوص أكثر أربعة أمور تقوم الأمهات الجدد بالخوض فيها .


التعامل مع أكثر التحديات التي تواجه الأمهات الجدد

تربية الأطفال هي من أكثر الأمور تحدياً وإثماراً في نفس الوقت، ولكن في بعض الأحيان، من السهل عدم رؤية بهجة هذا الموضوع عندما تشعرين بالضغط والتوتر بسبب المسؤوليات، والتحديات المتراكمة عليك، إضافة إلى قلة الدعم وعدم الشعور بالطاقة والحيوية. وحتى نساعدك لتكوني أكثر سيطرة على وقتك وأطفالك، قمنا بتجميع بعض الحلول لأكثر خمسة تحديات تواجهها الأمهات الجدد بعد السنة الأولى من حياة الطفل .


التخطيط لمولودك الثاني

هل تفكرين في إضافة عضو جديد إلى عائلتك؟ قبل أن تبدئي بمحاولات الحمل للمرة الثانية، ناقشي الموضوع مع شريكك، والقِ نظرة على العوامل التالية لتحديد فيما إذا كان الوقت مناسباً لقدوم مولود ثانٍ .


أفكار ملهمة للاحتفال بالمولود الجديد

لست بحاجة إلى تطبيق فكرة أو موضوع للاحتفال بالمولود الجديد، لكن ذلك من شأنه أن يحدث فرقاً كبيراً ويضيف البهجة إلى الحدث. إن اختيار وتطبيق فكرة للحفل ليس أمراً معقداً، وهنالك عدد غير محدود من الخيارات التي يمكنك الانتقاء منها، في الحقيقة، سوف يساعدك وجود فكرة للحفل على ابتداع أفكار خلاقة لبطاقات الدعوة، وزينة المنزل، والطعام، والألعاب، والتفاصيل الأخرى المتعلقة بالحفل. إذا قررت تطبيق فكرة لحفل المولود الجديد، تذكري أن أهم جزء في عملية التخطيط للاحتفال بالمولود الجديد هو أن تمنحي نفسك وقتاً كافياً لتنظيم الحفل، ولهذا ابدئي بتنظيمه قبل شهرين على الأقل من الموعد المحدد له .


أسس التخطيط للاحتفال بالمولود الجديد

الاحتفال بقدوم المولود الجديد من المناسبات الشيقة التي عادة ما تقام قبل ولادة الطفل بحوالي شهر من الزمان، وليس بعد الولادة، ويتم التحضير لها والتفكير في كافة تفاصيلها بشكل مسبق بما يستغرق الكثير من الوقت والترتيب، وقد لا تجدي العديد من الأفكار المبتكرة أو الجديدة للتخطيط لهذا الحفل مما قد يشعرك بالحيرة، وهنا ننصحك بالبدء بالتفكير بالجوانب الأساسية لما عليك القيام به قبل القلق بالتفاصيل الصغيرة، وستجدي أن الموضوع أصبح سهلاً .