• banner

الشهر الثامن

يكون الطفل منشغلاً في عمر الثمانية أشهر، فبالإضافة إلى تنمية مهاراته المكتسبة حديثاً، سينشغل بتعلم مهارات جديدة مثل الزحف والوقوف والتكلم. مما سيكسبه استقلالية أكبر مع مرور كل أسبوع. وواجب الأم بدءاً من هذا الشهر هو ضمان سلامة الطفل وهو يبدأ استطلاع ما حوله بنشاط أكبر.

النمو الذهني
مع تطور حسه الفكاهي بشكل متزايد، سيلعب طفلك دوراً أكبر في الضحك وإضحاكك أيضاً. وسيمكنه نمو الدماغ السريع من فهم اللغة والأحداث بشكل أسهل، وستلاحظين أنه يحاول تقليد ما تقولينه أو تفعلينه. سيتمكن الطفل أيضاً من التركيز لفترات أطول عند اللعب مما يجعل عملية التسلية الذاتية مستمرة لفترة أطول. وسيصبح وقت القراءة ممتعاً أكثر مع نمو ذاكرة طفلك وبدئه في تمييز الصور، وهكذا سيتمكن طفلك من الإشارة إلى الصورة الصحيحة عندما تذكرين اسم شيء ما، مثل الأنف أو الفم أو الكلب أو البطة.

توقعي أن يمتلىء منزلك بالضجيج عندما يستكشف طفلك الأشياء عن طريق هزها وإسقاطها والضرب عليها ومضغها ورميها ليرى ما سيحدث. ستثير اهتمام طفلك الألعاب التي لها وظائف محددة، مثل الهاتف اللعبة أو فرشاة الشعر الخاصة بالأطفال.

النمو الجسماني
يتعلم بعض الأطفال سريعي التطور أن يخطوا خطواتهم الأولى هذا الشهر، وبعض الأطفال لا يمرون بهذا الحدث البارز قبل عامهم الثاني، ولجعل هذه العملية تمر بسرعة أكبر، يمكنك منح طفلك الكثير من الفرص للتمرن على المشي عن طريق تركه يرفع نفسه إلى وضعية الوقوف ومساعدته في التجول بين قطعة أثاث وأخرى، أو عن طريق الإمساك بيده ومساعدته في المشي في أرجاء المنزل. وما عليك القيام به مع ازدياد حركة طفلك هو اتخاذ التدابير اللازمة لجعل المنزل آمناً لاستخدام الأطفال.

يفترض أن يقترب بصر طفلك من الاكتمال الآن، مما يتيح له تمييز الوجوه والأشياء في الجانب الآخر من الغرفة، وستكون عيناه قد أوشكتا على اكتساب لونهما النهائي، رغم أنه قد يتغير بشكل طفيف لاحقاً.

ستتطور مهارة الطفل أيضاً في استخدام أصابعه، وسيتدرب على التقاط أشياء صغيرة والإمساك بها بإبهامه وسبابته. ولأن طفلك سيستمتع بإحداث الثقوب في الأشياء ووضع أصابعه في أماكن ضيقة، عليك تغطية جميع مخارج الكهرباء في المنزل. ولا تتركي طفلك أبداً دون مراقبة لأنه سيسارع إلى الزحف أو التوجه إلى أماكن قد تكون خطيرة وقد يعرض نفسه للخطر دون إدراك.

العادات الغذائية
يمكنك البدء في توسيع نطاق الأطعمة الصلبة التي تقدمينها لطفلك، لكن احرصي على تجربة الأطعمة الجديدة إذ أنه يتوجب عليك أن تعرفي ما إن كان يتحسس منها طفلك قبل اعتمادها كمكونات دائمة في نظام طفلك الغذائي. وعليك في هذه المرحلة تجنب إطعامه البيض، والفواكه الحمضية، والمأكولات البحرية، والمكسرات، والعسل. تستطيعين أيضاً البدء في إطعام طفلك من وجبة العائلة ما دامت لا تحتوي على الكثير من الملح والتوابل. يمكنك في هذه الفترة أن تهرسي أو تطحني الطعام، أو تطهيه لمدة أطول حتى يصبح ليناً جداً وتقطعيه إلى قطع صغيرة حتى لا يختنق طفلك بها.

عادات النوم
يستطيع معظم الأطفال في عمر الثمانية أشهر النوم طوال الليل دون الحاجة إلى الأكل في وقت متأخر. سيحتاج طفلك إلى بضعة فترات للقيلولة خلال النهار، لكن احرصي على ألا يتجاوز مجموعها الساعتين إلى ثلاث ساعات. يفترض أن ينام طفلك في هذه المرحلة لمدة 11 إلى 12 ساعة وأن يتبع برنامج نومه نظاماً طبيعياً يتيح له الاستراحة بشكل كاف.