• banner

تعلم المشي

تعلم المشي
إن رؤية طفلك يخطو خطواته الأولى هي من أكثر اللحظات متعة لدى الوالدين، والتي يتوقون إلى حدوثها. ولكن وكما هو الحال مع كافة المراحل المهمة في تطور الطفل، فإن كافة الأطفال ينمون ويتطورون بسرعتهم وطريقتهم، ولهذا كوني صبورة، وانتظري أن يخطو طفلك خطواته الأولى بشكل مستقل، ولا تقومي بمقارنته مع سرعة تطور الأطفال الآخرين. وحتى يحين ذلك الوقت، تعلمي كيف يتمكن الأطفال من المشي، وكيف يمكنك التمييز عندما يحتاج الطفل إلى المساعدة والاستشارة الطبية. 

متى تبدأ مرحلة المشي
كما هو الحال مع كافة المراحل التطورية المهمة في حياة الطفل، من المهم التذكر بأن الأطفال ينمون ويتطورون بسرعتهم وطريقتهم الخاصة بهم، وبالتالي ما من هنالك عمر محدد يتوجب على الأطفال فيه المشي. بشكل عام، يبدأ الأطفال بالمشي ما بين الشهر التاسع والشهر الثامن عشر؛ حيث تزداد قوة الطفل وتتحسن حركاته التنسيقية خلال العام الأول، كما يتعلم الجلوس، والحبو، والتدحرج، قبل أن يتعلم الوقوف ومن ثم المشي بالاستعانة بقطع الأثاث حال بلوغه الشهر التاسع. كلما تدرب الطفل أكثر على الوقوف والمشي بالاستعانة بقطع الأثاث، كلما زادت ثقته بنفسه وبحسه بالتوازن، فيما يحضره نفسياً وجسدياً لخطواته المستقلة الأولى، والتي تحدث عادة ما بين الشهر التاسع والشهر الثاني عشر.

كيف يتعلم الأطفال المشي
يمر الطفل بمرحلة تعليمية يتم من خلالها تقوية العضلات، وتطوير حس التوازن، والنمو بثقة حتى يتمكن من المشي بمفرده. وفيما يتعلق بالمراحل التي يمر بها الطفل لتعلم المشي فتتضمن: 

منعكس المشي: تنشأ هذه الظاهرة لدى الأطفال حديثي الولادة؛ حيث يقوم الطفل الرضيع بدفع السطح الصلب برجليه عندما يتم حمله بشكل عمودي وتكون الأرجل ملامسة لهذا السطح. تختفي هذه الظاهرة لدى بلوغ الطفل الشهر الثاني، ولا تدوم أكثر من ثلاثة إلى أربعة أسابيع.
التوازن: يبدأ الطفل من الشهر الخامس بتعلم التوازن عندما يكون في وضعية الوقوف على سطح صلب أو على فخذي الأم أو الأب بينما يتم الإمساك به، وغالباً ما يبدأ بالوثب، فهذه هي طريقة الطفل في تطوير وتقوية عضلاته في هذه المرحلة العمرية والتي تمتد حتى الشهر الثامن.
الوقوف والمشي مع بعض المساعدة: يبدأ معظم الأطفال بمحاولة رفع أنفسهم إلى وضعية الوقوف مع بلوغ الشهر الثامن، وبعد أن يتقن الطفل هذه الحركة، يبدأ بممارسة المشي بالاستعانة بقطع الأثاث، كما يمكن خلال هذه المرحلة أن تنمو وتتطور عضلات الطفل بشكل كافٍ بحيث يتمكن من الوقوف بدون مساعدة لعدة ثوانٍ، كما يمكن أن يحاول التقاط لعبة من وضعية الوقوف من خلال الانحناء إلى الأسفل. في هذه الحالة، ابدئي بتدريب الطفل على خطو خطواته الأولى بعيداً عن قطع الأثاث بينما تمسكين بيده.
الجلوس والقرفصاء: الطفل الذي يبلغ من العمر الشهر التاسع أو العاشر، والذي تعلم الوقوف، سوق يبدأ بتعلم الانحناء وثني الركبتين للجلوس، كما أن الأطفال خلال الشهر الحادي عشر يبدؤون بتعلم الوقوف، والانحناء والقرفصاء بطريقة جيدة دون الوقوع بشكل متكرر. إذا تمكن طفلك من القيام بذلك، فهذا يعني أنه سوف يتحسن أداؤه بالمشي عندما يكون ممسكاً بيدك أو بإصبعك.
مشي الطفل بمفرده: إذا لم يبدأ طفلك بخطو خطواته بمفرده مع مرور عامه الأول، فإنه على الأغلب سوف يقوم بذلك في شهره الرابع عشر. بعض الأطفال يمشون بشكل مستقل لدى بلوغ الشهر السابع عشر، وحتى ذلك الوقت، عليك أن تدعمي الطفل قدر المستطاع، وأن تكوني صبورة. أما إذا كنت قلقة بشأن سرعة الطفل في الوصول إلى مراحل التطور المختلفة، عليك مناقشة هذا الأمر مع طبيب الأطفال.

متى يتوجب عليك استشارة الطبيب
على الرغم من أن الأطفال يتوصلون إلى المراحل التطورية في أوقات وسرعات مختلفة، إلا أنه من الأفضل استشارة طبيب الأطفال إذا لم يبدأ الطفل بالمشي مع حلول عامه الأول. ما من داعي للقلق ما دام الطفل يكتسب مهارات جديدة بشكل مستمر، مثل الحبو، والتدحرج، والقيام، أما إذا كان الطفل متأخراً فيما يتعلق بتعلم مهارات جديدة، عليك مناقشة ذلك مع طبيب الأطفال.